Go the body


الرئيسي   >   معلومات هامة   >   مجلة طبية

معلومات هامة

طباعة هذه الصفحة

مجلة طبية

أعراض تليف الكبد والوقاية منه
تاريخ 11-07-2017 00:56 عدد المشاهدات20
تحميل

attached file_1 sum.jpg




أعراض تليف الكبد والوقاية من
ه 


تُعدّ المحافظة على كبد صحي أمرا مقلقا لمن يحبون شرب الكحول. فالكبد مركز تنظيم الطاقة والتخلص من السموم من جسم الإنسان. ونحن نستطيع المحافظة على صحتنا ونشاطنا فقط في حالة قيام الكبد بوظائفه بشكل جيد ومعالجته لكل المواد السامة التي نأكلها ونشربها أو نستنشقها يومياً. ومع ذلك، يُؤثر كل من الإسراف في الشرب والتدخين والضغط على وظائف الكبد، مما ينتج عنه تعب مزمن لبعض الأشخاص.




ينتج عن تليف الكبد التهاب مزمن في الكبد ويسبب انخفاضا عاما على مستوى وظائف الكبد الحيوية. ومع مرور الوقت يتصلب الكبد حيث تتكون أنسجة ليفية (ندبة) بأحجام مختلفة مع سعي العضو للتخلص من الالتهاب. يبدأ تليف الكبد أحياناً بدون أي أعراض واضحة. ولكن حين يستمر بالتطور، يبدأ المريض في المعاناة من التعب المزمن والخمول وفقدان الشهية وعسر الهضم واضطراب المعدة. بما أن تصلب أنسجة الكبد يتسبب في توقف الدورة الدموية وانخفاض حاد لعدد من وظائف خلايا الكبد الحيوية، فبالتالي يفقد العضو قدرته على إنتاج البروتين وتخليص الجسم من السموم بفعالية. يرتفع مستوى ضغط الدم على مستوى باب الكبد، مسبباً العديد من المضاعفات مثل الاستسقاء والدوالي وغيبوبة الكبد ونقص الصفيحات الدموية.




تُصبح إعادة وظائف الكبد التالفة عملية مستحيلة بمجرد تطور مرض تليف الكبد في مرحلة متقدمة. ومع ذلك، ما يزال العلاج ممكناً من خلال استهداف مراكز المرض للحدّ من تطوره والحدّ من مضاعفاته أيضا. يمكن معالجة تليف الكبد المبكر كنتيجة للإصابة بفيروس بي أو سي بالمضادات الفيروسية، في حين يمكن تحسين تليف الكبد الناتج عن إدمان الكحول  بتوقف المريض عن شرب الكحول واتباع نظام غذائي صحي. إن بلوغ مراحل متأخرة من التليف تحتاج إلى زراعة كبد. 




يوصى باتباع نظام غذائي غني بالسعرات الحرارية والبروتينات والفيتامينات ونسبة ضئيلة من الدهون لتجديد خلايا الكبد التالفة. ولكن قد يُؤدي الإفراط في تناول الطعام، إلى السمنة وتعقيد التنبؤ بالمرض. ينبغي أن يتناول مرضى التليف في مراحله المبكرة مجموعة واسعة من المأكولات الصحية والمحافظة على نظام غذائي متوازن. بمجرد حدوث الاستسقاء، يجب تقليل أو منع تناول الصوديوم. كما يُنصح بالتقليل من تناول البروتينات بالنسبة لمرضى اعتلال الدماغ الكبدي.
يُنصح بعدم محاولة العلاجات المنزلية أو أي علاجات طبية أخرى غير مثبتة بالنسبة لمرضى التليف. ينبغي أن يقوم مرضى التليف باستشارة الطبيب، إن كانوا يتناولون أدوية أخرى لعلاج أمراض أخرى غير التليف. ينبغي أن يتوخى مرضى التليف ممن يحتاجون القيام بعملية جراحية أو عمليات للأسنان أخذ المزيد من الحذر، بما أن المرض جعلهم أكثر قابلية للنزيف نتيجة لنقص الصفيحات بالدم بالإضافة إلى قلة عدد عوامل تخثر الدم.  علاوة على ذلك، يجب على  مرضى التليف الامتناع من شرب الكحول في جميع الظروف. 



الطب الكوري

كوريا والعافية

معلومات عن برامج مجهزه

خدمة العملاء

معلومات هامة

السياحة العلاجية في سول


نقدم لكم المعلومات عن المستشفيات والخدمات العلاجية الكورية. لكن نحن لا نقدم عروض لهذه الخدمات.
لذلك نحن لا نتحمل المسؤولية للمعلومات التي تقدمها هذه المستشفيات او المرافق الطبية.